ابراهيموفيتش يفتح باب عودته الى المنتخب للمشاركة في كأس العالم

02-03-2018 (KSA) تاريخ النشر

فتح النجم السويدي، زلاتان ابراهيموفيتش، مهاجم فريق مانشستر يونايتد الانجليزي، الباب حول امكانية عودته الى المنتخب السويدي للمشاركة في بطولة كأس العالم 2018 المقامة في روسيا بعد ثلاثة أشهر من الآن، وذلك في حال تمكن من التعافي في الوقت المناسب.

وقال صاحب ال 36 عاماً، عند سؤاله حول امكانية مشاركته رفقة منتخب بلاده في مونديال روسيا: "السؤال صعب، ولكن أود في البداية ان اشعر بأنني قادر على اللعب والعودة مجدداً، ولا ارغب الانضمام لمجرد الحضور في المونديال، ولكن الباب لم يغلق تماماً".

وأضاف زلاتان خلال مشاركته في افتتاح مركز لملاعب التنس الصغيرة، في ستوكهولم، بأنه من الصعب أن يرى منتخب بلاده يلعب في المونديال بدونه.

وتابع حديثه "افتقد كثيراً المنتخب الوطني، وعندما تلعب ضمن صفوف منتخب بلادك لمدة 20 عاماً ومن ثم تجد نفسك خارجه ورؤيتك لبقية اللاعبين متواجدين في المنتخب فهذا أمر ليس بالسهل وهو صعب للغاية".

ووصف ابراهيموفيتش بالوضع الحالي الذي يمر به بالمعقد، حيث يعاني من اصابة ابعدته عن الملاعب كثيراً، مؤكداً بأنه يود العودة الى الملاعب للمشاركة مع فريقه وايضاً مع المنتخب السويدي الذي اصبح في الفترة الأخيرة يؤدي أداءً حسناً.

واحتلت السويد المركز الثاني في المجموعة الاولى خلال التصفيات المؤهلة للمونديال خلف فرنسا، حيث اطاحت فيما بعد بمنتخب ايطاليا خلال مباريات الملحق الاوروبي، لتفجر مفاجأة من العيار الثقيل وتصل للمونديال.

وكان ابراهيموفيتش، الهداف التاريخي لمنتخب السويد، اعلن اعتزاله اللعب الدولي بعد خروج المنتخب من دور المجموعات في بطولة أمم اوروبا 2016، حيث يملك في رصيده 62 هدفاً رفقة المنتخب سجلها خلال 116 مباراة.

وقال زلاتان الى انه ليس بحاجة الى اتصال هاتفي من اجل العودة الى المنتخب، وانه ليس بحاجة ايضاً الحديث مع اي شخص من اجل تر تيب عودته، وعندما يرى نفسه مفيداً للمنتخب سيعود، ولكن كل شيء في الوقت المناسب، حسب تعبيره.