تأكيدات عن غياب نجم باريس سان جيرمان نيمار دا سيلفا عن لقاء ريال مدريد

26-02-2018 (KSA) تاريخ النشر

لم تكتمل فرحة باريس سان جيرمان بفوزه العريض في الكلاسيكو الفرنسي امام فريق مارسيليا، وذلك بعدما تعرض نجم الفريق الأول نيمار دا سيلفا لاصابة قبل نهاية اللقاء بعشرة دقائق.

وخرجت العديد من التقارير الصحفية التي تؤكد خطورة اصابة نيمار التي قد تبعده عن الملاعب لاسبوعين على الاقل، وتواصلت تلك التقارير صباح اليوم الاثنين، حيث أكدت مرة أخرى خطورة الاصابة التي تعرض لها نجم السامبا البرازيلي، مشككة بلاحقه مباراة الحسم امام ريال مدريد الشهر المقبل.

وقالت صحيفة آس الاسبانية القريبة من النادي الملكي ريال مدريد، بأن نيمار خرج من المباراة محمولاً على نقالة كما ظهر خلال الفيديو، وكان يبكي من شدة الألم، وأجرى اللاعب فحوصات أولية في وقت متأخر من مساء أمس الاحد.

وأشارت الصحيفة الى ان نجم برشلونة السابق تم نقله الى المستشفى في وقت متأخر من ليلة أمس وتحديداً عند الساعة الثانية عشر منتصف الليل، حيث غادر المستشفى بعد ساعة وتلت ولكنه ما زال بحاجة لفحوصات أخرى أكثر دقة.

وأوضحت صحيفة "آس" الاسبانية الى انه تم استبعاد تعرض نيمار لأي كسر في قدمه، ولكنه يعاني من التواء شديد في الكاحل.

وتابعت الصحيفة المدريدية، من غير المحتمل لحاق نيمار بمباراة اياب دور الستة عشر في بطولة دوري ابطال اوروبا امام ريال مدريد على ارضية ملعب حديقة الأمراء، كما انه تأكد غيابه عن مباراتي فريقه القادمتين في بطولة الدوري الفرنسي.

وكان نيمار قد نشر صورة لقدمه عبر انستجرام، وذلك قبل خضوعه للفحوصات الطبية التي تحدد مدى خطورة الاصابة.

وكان المدرب الاسباني أوناي إيمري، مدرب فريق البي اس جي، تحدث في وقت سابق عن امكانية لحاق نجم المنتخب البرازيلي بمباراة ريال مدريد، ولكن جاءت تصريحات مواطنه وزميله في الفريق، تياجو سيلفا، مغايرة لتصريحات المدرب، حيث أثار الشكوك عندما أوضح بأنه شاهد كاحل نيمار قد تورم بصورة كبيرة.

هذا واستمرت الاخبار السيئة المتوالية على فريق العاصمة الفرنسية عقب لقاء الكلاسيكو الفرنسي وقبل ايام من مباراته امام ريال مدريد التي تقام في السادس من شهر مارس المقبل، حيث أوضحت تقارير فرنسية الى ان المدافع ماركينيوس ايضاً هو الآخر تعرض لاصابة قبل انتهاء لقاء مارسيليا، حيث شعر بعد انتهاء المباراة بآلام على مستوى الفخد خضع على اثرها للفحوصات الطبية، ومن المنتظر ان يجري فحوصات دقيقة لتحديد مدى اصابته، وأوضحت ايضاً التقارير الى احتمالية غياب المدافع عن لقاء ريال مدريد، ليتلقى وقتها الفريق الباريسي ضربتين موجعتين.